بغداد الحبيبه

كن كالنخيل عن الاحقاد مرتفعآ ترمى بالحجر فتعطي اطيب الأثمار
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ألي ينكسر ما يتصلح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بغداد الحبيبه
ألمدير ألعام
ألمدير ألعام
avatar

انثى
عدد الرسائل : 1124
العمر : 30
الموقع : http://baghdad.hooxs.com
العمل/الترفيه : طالبة
المزاج : رايق
تاريخ التسجيل : 06/04/2008

مُساهمةموضوع: ألي ينكسر ما يتصلح   الإثنين أبريل 21, 2008 1:44 pm

۩۞۩ اللي ينكسر ما يتصلح ۩۞۩





دائماً نسمع عبارات ونرددها بلا شعور أو إحساس حتى تصبح جزءاً من حياتنا...

كلمة أو جملة يطلقها شخص فتتغلغل في أذهاننا ونسترجعها لحظات انكسارنا...

نوهم أنفسنا أنها صحيحة!!!

ونظن أننا نستمد منها قوتنا
تحترق قلوبنا
نهزم
تتحطم ذكريات بداخلنا...

ولكن


نكابر
متخذين بعض العبارات قدوة لنا وبكل أسف لا نعلم من قائلها...
لعل قائلها شخص معتوه أو مجنون!
لعل قائلها قالها في لحظة غضب وندم على ما نطقت به شفتاه!
لعل قائلها مات حسرة بعدما تفوه بها ولم يحذرنا!


لعل ولعل وستطول التساؤلات!!

اللي ينكسر ما يتصلح
اللي ينكسر ما يتصلح
اللى ينكسر ما يتصلح



جملة أكرهها بكل ما تعنيه كلمة كره من معنى



جملة اتخذها الجميع وسام قوة على صدورهم....

جملة فرقت ناس
وعذبت ناس
وسهرت ناس
وأبكت عيون ناس

تقوله اللي ينكسر مايتصلح وتكون نهاية حبهم طلاق..
تقولها اللي ينكسر مايتصلح وتكون نهاية صداقتهم فراق..
تقولها اللي ينكسر مايتصلح ويكون نهاية حبهم عذاب..

سمعت هذي الجملة كثير لكن لم تتجرأ شفتاي على نطقها يوماً..
سمعت هذه الجملة كثيراً وأتمنى أن اسلم روحي لبارئها قبل نطقها يوماً...

حالة أشبه بالهستيريا تنتابني عندما اقلب نظري في تلك السماء الشاسعة فأحاول أن أجد تفسيراً يجعلنا نشبه أجمل لحظاتنا بقطعة زجاج هشة اقل حركة تخدشها....



أتعجب لحالنا عندما نقارن أنفسنا كبشر ومشاعرنا المتدفقة وذكرياتنا الرائعة بقطعة زجاج من صنعنا نرميها في لحظة غضب...

ايعقل ان نتحول لقطعت زجاج هشة ... تكسر بسهوله وما تتصلح...

((الي انكسر .... ما يتصلح))
تأملت هذه الجملة كثيراً...
نعم اللي ينكسر فعلا ما يتصلح...






لكن
عشرتنا
أيامنا
صداقتنا
أخوتنا


مصيرها تتصلح وترجع المياه لمجاريها
اي تتصلح...

لأن اللي ينكسر وينجرح قلب
مجموعة أحاسيس مغلفة بغشاء رقيق طاهر
مجموعة أحاسيس من صدقها يتدفق داخلها الدم
احنا نملك بداخلنا قطعة طاهرة تنبض
مو قطعة زجاج مركونة بزاوية غرفة...

يالله ما اصعبه من احساس ... بجلمه تقولها بكبرياء تنهي سنين وذكريات... وتخلي الندم والاهات...


احنا نملك بداخلنا أساس الحب والطيبة أساس الحياة<<قلب نابض>>
مو قطعة زجاج على طاولة <<كمالة عدد فقط>>

كثير ننطق هالجملة في لحظة غضب..
في لحظة نبحر فيها في عالم كبريائنا...
وما ندري إنه راح نغرق بسبب قسوة قلوبنا لحظتها...



<<اللي ينكسر ما يتصلح>>

ها أنا أقف هناك متأملة تلك القطعه المكسورة
أحاول أن أجمع أشلاءها
لأقنع هؤلاء البشر أن مشاعرنا أكبر من تلك القطع المتناثرة
أحاول أن أقنعهم ودماء يدي هي الشاهد على ذلك...



بدأت الملم والملم
دماء تقطر وأهات تزفر

ولكن
مازالت عقولهم في حالة سبات
ومازالوا يظنون أن <<اللي ينكسر مــا يتصلـــح>>

وفي لحظة انتهى كل شي
سنين
أيام
ذكريات

كقطعة زجاج سقطت فتهشمت وكان مصيرها حاوية النفايات!!

لا أدري هل سيقتنع أحد يوماً ما بحروفي ولكن الشئ الوحيد الذي كنت ومازلت وسأظل بإذن الله مقتنعة به
إن ماكسر قد يتصلـــح!

<
>
<
>
<
>
<

>< بين أشلاء قلوبنا المجروحه ><
لو كنا ندري من البدايه..
أن مو بيدينا نختار النهايه..
كنا نحلم أو بالاصح..
ما كنا نتوهم نتعلق بجرح..
يا دنيا وين اخر مسارك ..؟!
شو الفرق بين جنتك و نارك..؟!




فهل ما زلت تؤمن... ان الي انكسر ما يتصلح؟؟؟؟

هل الي ينكسر بداخلنا ما بيتصلح...؟؟؟

_________________
إبتسم مادام الإبتسام ممكنا ....فإن التمادي في الكأبة مهلك
وأشقى عباد الله من بات ساهما ....يفكر والدنيا حواليه تضحك




فيا عجبا لمن ربيت طفلا ألقمة بأطراف البناني
أعلمة الرماية كل يوما فلما أشتد ساعدة رماني
وكم علمتة نظم القوافي فلما قال قافية هجاني


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://baghdad.hooxs.com
 
ألي ينكسر ما يتصلح
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بغداد الحبيبه :: ألمنتديات العامة :: النقاش الجاد-
انتقل الى: